الأحد, نوفمبر 18, 2018
هنا نلتقي

جريدة الجريدة-الكويت أنور الخطيب: الوطن في كتاباتي ذاكرة ناقصة وهذا يؤلمني • يصدر ديوانه «المغيب الناجي من التأويل» قريباً 15-10-2018 حوار: منار علي حسن   <img itemprop=”image” src=”http://storage.googleapis.com/jarida-cdn/images/1539530048405681600/1539530365000/160×120.jpg”> الأديب أنور الخطيب <img itemprop=”image” src=”http://storage.googleapis.com/jarida-cdn/images/1539530048405681700/1539530365000/160×120.jpg”> إحدى روايات الخطيب في رصيده الأدبي 14 رواية وثلاث مجموعات قصصية وثمانية دواوين شعرية آخرها «المغيب الناجي من التأويل» الذي يصدر […]

Read More

شاعر وروائي فلسطيني يغزل وَجَعه ويبحث عن غابات لم يمسسها بشر أنور الخطيب: لا أعرف معنى دقيقاً للوطن.. والمنفى جَرّح روحي خضوع القادة للكيان الصهيوني؛ وتفوُّق 12 مليون يهودي على 300 مليون عَربي؛ والانقسام الفلسطيني فانتازيا قذرة وحقيرة ألوذ بالكتابة لأنها الأكثر حماقة وجُبناً في زمن الزِّنا بأطهر القضايا خضوع القادة للكيان الصهيوني؛ وتفوُّق 12 […]

Read More

قراءة في ديوان آيتي أن أكلم الناس         باسل عبد العال* اقفلوا باب اللغاتِ فلا أراني / ولا يراني أحد / الحرفُ طوع محنتي / خاشعٌ إذا ارتدّ، ماردٌ إذا سجد،/ ولا تقولوا / إنني أهوى التصعلكَ في السماوات العلى / أو إنني الفردُ الصّمد / آيتي؛ أن أكلّمَ الناسَ من شرفةِ الضوءِ/ أبعث فيهم […]

Read More

قراءة في رواية شوق مزمن لأنور الخطيب بقلم: د. سهام أبو العمرين     نلتقي اليوم لنتحدث عن رواية “شوق مزمن” للروائي والشاعر “أنور الخطيب” الذي استطاع أن يؤسس خطابًا إبداعيًّا ذا خصوصية من خلال طرحه لقضايا تخص الذات الباحثة عن المعنى في عالم خرب. كاتب مهموم بقضايا الوطن والإنسان، مؤرق بأسئلة الهوية والوجود، مازال يعتنق […]

Read More

 الفصل التاسع                                        سلمى (لا أحد هنا يسكن هذه الدور وحبيبك هنا في ساق تلك الجورية الحمراء) لزمتُ بيتي المطل على الآخرة عشر سنوات، خمس منها سكنت فيها الشرفة بسبب حلم رأيته وآمنت به، جرحت خلالها زمني بسيف صدىء، ترقّبت في البداية تحليق شاهدَ يوسف حد الذوبان في اللامكان، لينهض قمر وسيم مفتول العضلات، ينفض […]

Read More

الفصل الثامن نجاة إحرص على النظرة الأخيرة فصاحبها يتهيأ لرؤية الله منذ أن دعَوْته إلى فنجان قهوة الشهوة ودعاني إلى موسيقى السكسفون الحنون، وأنا أتموّج مثل غيمة أفيون، حديثه عن الموسيقى ومرضه في صغره واحتضانه لأمه أدخلني إلى دائرته الخاصة جدا، اكتشافي لعريي وابتسامته الغامضة وموت عبد الحي أحداث حفرت هوةً بيننا وحالت دون نشوء […]

Read More

      الفصل السادس صلاح سلام على العابرين سألني السائق الهندي عن وجهتي فأخبرته، كانت المسافة إلى المطار طويلة جداً، فملأتها أمي؛ تجرأت مرة وسألتها عن كيفية إتمام زواجها من أبي، طفَتْ ورود المراهقة على ملامح وجهها. مسحتُ بسرعة دموعاً هربت غزيرة، بادرني السائق بلغةٍ إنجليزية مكسّرة ما معناه: (أمي أيضا ماتت، اصبر يا صديق..). بدهشة: […]

Read More

رواية شوق مزمن – الفصل الخامس الفصل الخامس نجاة (أشعر بانتشاء، اغمرني بنظراتك القاتلة، أرغب بالموت الآن..).  قابلتُ صلاح لحظة توقيعه العقد مع الصحيفة، وسامته لم تجذبني، شعره الطويل الناعم الفوضوي أوحى لي بصعلكته، جسده النحيف أنبأني بضعفه، سروال الجينز الذي كان يرتديه وفوقه قميص طويل يغطي نصفه السفلي حتى منتصف ساقيه ذكرني بفوضى الرجال […]

Read More

رواية شوق مزمن – الفصل الرابع الفصل الرابع صلاح (للأرض لغتها المربكة، ليتنا نبقى في السماء) سرت خلف المضيفة الشهية نحو مقعدي في الطائرة، لمحت من النافذة البيضاوية الصغيرة امرأة مُسنّة تغطي شعرها بمنديل أبيض، تغادر الحافلة وتتجه نحو السلم، تسارع نبض أمي في عروقي، حضر مشهد أبي خارج المطار، تملكني إحساس أسود؛ لن أعانق […]

Read More